يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


حاول شاب تركي عاطل عن العمل الانتحار بإلقاء نفسه من الطابق الخامس لمبنى العلاقات الاجتماعية التابع للبرلمان، أمام أعين نواب الشعب، بعد محاولة يائسة للقاء نائب حزب العدالة والتنمية عن مدينة أغري أكرم شلبي.
طالت الأزمة الاقتصادية في تركيا جميع فئات الشعب، وأحدث الإفلاس آثارا سلبية في جميع قطاعات الحياة، ما أدى إلى تراجع فرص العمل أمام الشباب العاطل لتسجل نسب البطالة ارتفاعا غير مسبوق.
وتبين من التحريات الأولية أن الشاب البالغ 29 عاما تقدم للاختبار على وظيفة حكومية في وزارة الصحة، وحاول على مدى 20 يوما التواصل مع أحد نواب البرلمان، ولكنه كان في واد ونائبه تحت القبة في واد آخر.
اتخذت قوات الشرطة والفرق الطبية التابعة للبرلمان الإجراءات اللازمة في موقع الحادث، وفتحت فرق الإنقاذ وسادتين هوائيتين لالتقاط الشاب إذا ما أقدم بالفعل على إلقاء نفسه.
استمر الشاب نحو ساعة من الزمن على الوضع نفسه فوق سطح المبنى، وحاول كل من نائب رئيس دائرة الحرس في البرلمان كاهان إينال وكذلك 4 نواب من أحزاب الشعب الجمهوري والعدالة والتنمية والحركة القومية التحدث إلى الشاب لإقناعه بالعدول عن قرار الانتحار.

مسكنات مالية
عرض نائب حزب العدالة والتنمية عن مدينة بينغول فيزي برديبك على الشاب مبلغا قدره 10 آلاف ليرة للعدول عن الانتحار، ولكن الشاب رفض العرض المالي، مشددا على أنه يريد العمل وليس منحة مالية. 
ونجح نائب حزب الحركة القومية عن مدينة كوجالي صفوت سانجاكلي في إقناع الشاب بالنزول من سطح المبنى والتراجع عن قراره، فدنا منه وأمسك بذراعه واقتاده إلى داخل البناية.
ورتب النائب عن العدالة والتنمية أخيرا اتصالا هاتفيا بين الشاب ووزير الصحة فخر الدين كوجا، وأخضعته الشرطة بعد ذلك للفحص الطبي. 

بطالة بالملايين
سجلت نسبة البطالة في تركيا في يوليو الماضي ارتفاعا كبيرا بواقع 88 ألف عاطل عن العمل، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ليبلغ عدد العاطلين عن العمل في تركيا 3 ملايين و531 عاطلا، حسب هيئة الإحصاء التركية.

وارتفع عدد الباحثين عن العمل بشكل ملحوظ خلال أكتوبر الماضي، في حين انخفضت إعلانات أرباب العمل، حسب شركة "كارير.كوم" الذي يجمع بين الباحثين عن العمل وأربابه منذ 19 عاما.
وقال المدير العام للشركة فاتح أويصال إن إعلانات فرص العمل انخفضت بشكل ملحوظ، مقابل ارتفاع كبير في عدد الباحثين عن العمل منذ أغسطس الماضي وحتى الآن.
واستقبل موقع الشركة 9.9 مليون طلب في سبتمبر الماضي، ليرتفع العدد إلى 11 مليونا في أكتوبر، فيما تراجعت إعلانات أرباب العمل بشكل كبير مسجلة 14 ألفا و453 إعلانا.

Qatalah