يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


 

رغم المذابح التي يرتكبها إردوغان ضد الأكراد داخل وخارج تركيا، يحلو له  أن يرتدي قناع "الذئب الضحية" أمام العالم، ويصف نضالهم بالإرهاب، ويوظف نظامه لتشويه قضيتهم والتشهير بهم في كل مناسبة باعتبار أنهم أشرار الأرض.
الوضع عبر عنه رسام الكاريكاتير التركي مراد يلماز برسمة تظهر أحد المنتمين للنظام وهو يخطب أمام الجموع، محذرا من الأكراد بالقول: "أكبر مشكلة تواجه تركيا هي الأزمة الكردية"، ويأتي خلف هذا المسؤول طوابير من نعوش ضحايا إردوغان من الأكراد، الذين يقتلهم كل يوم كالخراف، في إشارة إلى الكذبة الكبيرة التى يرددها الرئيس التركي على آذان العالم كل يوم.  

Qatalah