يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي



منح إردوغان وزير الخزانة والمالية بيرات آلبيراق سلطات مطلقة لإدارة صندوق الثروة السيادي التركي، بعد أن نصب نفسه رئيسا للصندوق وعين صهره نائبا له، اعتبارا من نوفمبر الماضي وحتى العام 2021.

المعارضة التركية وصفت الصندوق بأنه "شركة عائلية" يملكها الرئيس وصهره، حتى أصبح بمقدور الأخير تعيين مسؤولي الشركات الكبرى التابعة للصندوق مثل بنك زراعت والخطوط الجوية التركية وبنك خلق.

صحيفة يني تشاغ التركية عبرت عن هذه الكارثة بكاريكاتير يسخر من هيمنة رجب وصهره على الصندوق الذي يظهره وكأنه صاروخ يحمله الأخير فوق ظهره، فيما يشعل الرئيس فتيل الانطلاق بصلاحيات مطلقة، ستدمر تركيا.

Qatalah