يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


انسحبت شركة إيه بي إم تيرمنال الهولندية، التي تعد عملاق إدارة الموانئ البحرية حول العالم من الأسواق التركية، ووفقا لصحيفة دنيا التركية ووسائل إعلام أخرى، قررت الشركة التابعة لمجموعة إيه بي مورسك المتمركزة في الدنمارك، الانسحاب تمامًا من تركيا، نتيجة للظروف الاقتصادية السيئة التي تمر بها أنقرة بعد الهبوط الحاد الذي تعرضت له الليرة التركية أمام الدولار.
تضم شركة إيه بي إم تيرمنال، التي تدير العديد من الموانئ في 50 دولة مختلفة، قوى عاملة تصل إلى 22 ألف عامل، وبدأت العمل في تركيا عام 2012، وكان من المفترض أن تدير الشركة ميناء باتليم (Petlim) التابع لشركة بتكيم (Petkim) لمدة 28 عامًا تنتهي عام 2024 المقبل، غير أن الشركة الهولندية قررت الانسحاب من تركيا.
وقد عقدت شركة إيه بي إم تيرمنال "APM Terminals" اتفاقًا مع شركة سوكار "SOCAR"  الأذربيجانية الخاصة بالطاقة العامة، التي تدير ميناء باتليم أيضا، يتم بموجبه تحويل أعمال الشركة الهولندية إليها، لتحصل "SOCAR" على حق إدارة الميناء بشكل كامل.
يعد ميناءباتليم الموجود في إزمير والذي تديره الشركة الهولندية، ثالث أكبر حاوية ميناء في تركيا، ويبلغ طول رصيف ميناء باتليم 700 متر، وتقدر سعته بـ 1.5 مليون وحدة مكافئة لعشرين قدما (TEU)، ويشكل الميناء بوابة منطقة إيجة على التجارة الدولية ثالث أكبر مركز حاويات في تركيا.
يُشار إلى أن الشركة الهولندية أسست عام 2001م، كأحد فروع شركة ميرسك سيلاند الدنماركية، ويقع مقرها الرئيس في مدينة لاهاي الهولندية، ويتولى كيم فيجفر، منصب الرئيس التنفيذي للشركة منذ عام 2004، وقد بلغت أرباحها 4.13 مليار دولار عام 2017، كما تضم شركة APM Terminals Callao S.A كأحد فروعها.

Qatalah