يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


الأزمة الاقتصادية التي تسببت فيها سياسات الرئيس رجب إردوغان، أدت إلى انهيار في قطاع العقارات، ألقى بظلاله  السيئة على الحالة التركية. 
وفقا لبيانات هيئة الإحصاء التركية، انخفضت مبيعات العقارات في كل أنحاء تركيا في فبراير الماضي بنسبة 18.2%، مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي لتصل إلى 78 ألفا و450 عقارا، فيما تراجعت مبيعات العقارات التي تُباع لأول مرة بنسبة 25.3% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.
إسطنبول حصلت على أعلى حصة في المبيعات بواقع 14 ألفا و 462 عقارا بنسبة 18.4%، أما مبيعات العقارات للأجانب فقد انخفضت بنسبة 82.1% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي لتصل إلى 3 آلاف و720 عقارا.
تركيا تعاني من أزمة اقتصادية طاحنة وصلت ذروتها في شهر أغسطس الماضي، أدت لفقد العملة المحلية (الليرة) ما يقرب من 40% من قيمتها، بالإضافة إلى ارتفاع التضخم ونقص احتياطي العملات الأجنبية.

Qatalah