يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


هزائم متتالية يتعرض لها رجال رجب إردوغان غرب ليبيا، على أيدي قوات الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، ما يفقد تركيا خسائر ضخمة نتيجة علاقات إردوغان المشبوه بإخوان ليبيا واتفاقياته المشبوه.
ولضمان فوز حكومة الوفاق الإخوانية يضطر رجب إردوغان لإرسال مزيد من الدعم، ولكن إعلان الجيش الليبي الوطني استهداف أية سفينة أو طائرة تركية وإلقاء القبض على من يحمل الجنسية التركية قطع أيادي إردوغان الداعمة للإرهابيين، ولم يجد إردوغان سوى اللجوء إلى طريقة للوصول إلى غرب ليبيا.
إردوغان يسخر الآن الخطوط الجوية الأوكرانية لإرسال دفعات من أسلحة وطائرات ومقاتلين إلى غرب ليبيا، في محاولة لإطالة أمد الحرب والفوضى في البلد العربي.
مسار طائرة أمدت حكومة الوفاق الإخوانية بالأسلحة والطائرات فضح مخطط إردوغان لبناء خط جوي لإرسال الأسلحة عبر أوكرانيا إلى حكومة الوفاق، حيث كشفت معلومات نُشرت في 6 يوليو الجاري وتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وبعض التقارير أن الخطوط الجوية الأوكرانية نقلت معدات عسكرية ثقيلة من تركيا إلى ليبيا، حسبما نشرت صحيفة المرصد الليبية، اليوم الأربعاء.
التقارير والمعلومات أكدت أن تركيا استخدمت طائرة من نوع "إليوشن إي أل-76" للتنقل بين مطار إسبنوغا الدولي في تركيا ومطار تابع لشركة "the SkyAviatrans” في أوكرانيا لتحط المعدات التركية التي من بينها طائرات مسيرة، في مطار مصراتة الدولي في ليبيا في النهاية.
وفي محاولة للتحقق من صحة ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل إعلام، كشفت تقارير حركة الملاحة الدولية عن مسار الطائرة الأوكرانية عبر الأقمار الصناعية، حيث تبين أن  الرحلة المعنونة بـ"KTR 7220" أقلعت من 03:07 إلى 06:07 بين تركيا وليبيا، عبر  شركة "the SkyAviatrans التي تتخذ من العاصمة الأوكرانية كييف مقرا لها".

Qatalah