يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


تنديدا بالعنف الممارس ضدهن والذي شهد ارتفاعا ملحوظا في الفترة الأخيرة، نظمت النساء في ولاية ديار بكر جنوب شرقي تركيا مظاهرة سلمية، حملت شعار: أوقفوا العنف ضد النساء.
إحدى المشاركات في التظاهرة قالت لمراسلة قناة "آر تي أي" التركية إن "الجريمة والعنف ضد النساء في تزايد بشكل يومي، لهذا ننظم هذه المسيرة لنعبر عن أنفسنا ونطالب بإيقاف العنف ضدنا". 
مراسلة القناة سألت إحدى المتظاهرات: ترفعين لافتة مكتوبا عليها "لسنا في حداد بل في تمرد" ماذا تقصدين؟ وردت عليها قائلة: "إنه التمرد ضد العقلية الذكورية المتحكمة في النساء، والمطالبة بحرية المرأة وحقها في الحياة".
سيدة أخرى أضافت: "قُتلت 3 نساء خلال شهر واحد في ديار بكر، فالنساء حاليا تخشى التعرض للعنف نناضل من أجل التصدي لعنف الرجل والمجتمع والدولة ضدنا".
أشارت إلى أن الأزمة تتلخص في طريقة تعامل الدولة معنا والعقلية الذكورية المتحكمة، فقد بلغ عدد ضحايا العنف ضد النساء في تركيا في الأعوام السبعة الأخيرة 1400 حالة.

Qatalah