يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي



خلال كلمة ألقاها يوم الخميس الماضي، في مدينة ديار بكر ذات الأغلبية الكردية، تحدث مرشح حزب العدالة والتنمية لرئاسة بلدية إسطنبول الكبرى، بن علي يلدريم، باللغة الكردية متوسلا الأكراد للحصول على أصواتهم في انتخابات بلدية إسطنبول.

يلدريم استخدم كلمة "كردستان" خلال حديثه أكثر من مرة، على الرغم من تعرض نواب تابعين لحزب الشعوب الديمقراطي لتدابير تأديبية مختلفة بسبب استخدامها. وأدلى الرئيس التركي رجب إردوغان، بتصريحات قبل انتخابات البلديات التي أجريت في 31 مارس الماضي، يؤكد فيها أنه لا يوجد مكان اسمه "كردستان"، ويصف المقيمين فيها بالإرهابيين. بالإضافة إلى حظر استخدام هذه الكلمة أو التحدث بالكردية في البرلمان.

يلدريم تأكد بعد خسارته لرئاسة بلدية إسطنبول في الانتخابات التي أجريت يوم 31 مارس الماضي، أن أصوات الأكراد ستحسم المعركة الانتخابية في جولة الإعادة.

صحيفة "أفرنسال" التركية نشرت كاريكاتيرا يظهر إحدى الصحافيات تسأل يلدريم قائلة: "السيد بن علي يلدريم استعملت كلمة "كردستان" في ديار بكر" فيرد يلدريم قائلا: "ماذا تقولين؟ كردستان أو ما شابه". ثم يأمر حراسه قائلا: "خذوها.. خذوها".

Qatalah