يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


سياسات الرئيس التركي، رجب إردوغان، الاستبدادية دفعت الكثير من أنصاره إلى الهروب من جحيم حكمه، صحيفة "يني تشاغ" نشرت كاريكاتيرا يصور رئيس تركيا المستبد متشبثًا بوزير الاقتصاد الأسبق علي باباجان، للإبقاء عليه رغم أنفه، فيما يحاول الآخر الفرار بكل قوته، وقد بدا أنه نافد الصبر، لا يطيق البقاء ثانية واحدة.

الكاريكاتير يشير إلى أن خروج باباجان من العدالة والتنمية سيؤدي لانشقاق واسع في الحزب، وتمزق لا يكاد يستر عورة رئيسه، رجب إردوغان. ولهذا يبدو الأخير مستميتًا في استبقاء حليفه القديم، الذي سيصير منذ اليوم منافسا شرسًا.

باباجان كان أعلن قبل عدة أيام انشقاقه عن الحزب الحاكم، وقال إن مستقبل تركيا يحتاج رؤية جديدة، من خلال ثورة تصحيحية في كل المجالات، تتضمن وضع استراتيجيات متطورة وخطط وبرامج تضمن تقدم تركيا.

Qatalah