يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


في عام 1984، توسعت رئاسة الشؤون الدينية التركية "ديانت" خارج تركيا، وأسست أول فرع لها في ألمانيا تحت اسم الاتحاد الإسلامي التركي للشؤون الدينية (ديتيب)، وبعد فترة وجيزة أنشأت فرعاً آخر لها في فرنسا، لتنفيذ العديد من الأنشطة التي تروج لتركيا بين صفوف الجاليات العربية والإسلامية.

الاتحاد التركي الإسلامي للشؤون الدينية في باريس "ديتيب"، هو ذراع رئاسة الشؤون الدينية "ديانت" في فرنسا، وقد استطاعت أنقرة من خلاله أن تحصل على مناطق نفوذ خارج حدودها، كما تمكنت من التأثير على الحياة الاجتماعية والسياسية في فرنسا، واستقطاب مسلمي فرنسا والتأثير عليهم.

الاتحاد التركي الإسلامي للشؤون الدينية "ديتيب"، يقوم بدور كبير في الترويج للسياسة التركية داخل فرنسا، وينفذ عدة مشروعات بهدف التأثير على الجاليات الإسلامية والعربية في فرنسا، كما أنه يقوم بإنشاء وإدارة المساجد، ولديه مسجد يؤمه إمام معتمد من تركيا، ويشرف على 151 إماماً معتمدين من الدولة التركية، وقام بإنشاء كلية دينية خاصة في مدينة ستراسبورغ، لإعداد الأئمة الأتراك.

"ديتيب"، يقوم بنشر وتوزيع الكتب الدينية في فرنسا باللغة العربية، وبنحو 27 لغة أخرى، كما يقوم بتقديم الدعم المالي للمؤسسات الإسلامية في فرنسا، ويوفر الدعم التعليمي والمادي للأئمة المسلمين داخل فرنسا، ويشارك في تنظيم بعض التجمعات الرسمية لمسلمي فرنسا.

Qatalah