يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


بعد شهرين من لقاء رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو نظيره التركي رجب إردوغان في أنقرة، تأسست شركة سارديس لاستيراد الذهب، بالتزامن مع العقوبات الأمريكية على الذهب الفنزويلي.
الشركة مارست أنشطتها في قطاع الذهب حتى نوفمبر الماضي، واستوردت كميات من الذهب الفنزويلي بقيمة 900 مليون دولار، وحسب وكالة بلومبرج استوردت شحنة بقيمة 41 مليون دولار يناير 2018، في أكبر صفقة بين البلدين منذ 50 عاما.
الوكالة أفادت أن الشركة مقيدة في السجل التجاري في إسطنبول برأس مال مليون دولار، ورغم ذلك قامت بأعمال تجارية بلغت قيمتها مليار دولار، واصفة الأمر بـ"غير طبيعي"، مضيفة "العلاقات الاقتصادية بين البلدين ليست قوية، وفنزويلا ليست ضمن قائمة الـ20 دولة شريكة تركيا تجاريا".

Qatalah