يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي



 أثار إعلان  صهر إردوغان  وزير المالية التركي بيرات البيرق إسناد إدارة ملف الأزمة المالية التي تتعرض لها تركيا حاليا لشركة ماكينزي عاصفة من الاعتراضات والتشكيك في أهلية إردوغان ونظامه لإدارة البلاد، وأظهر كاريكاتير الوزير التركي وهو يشرح على خريطة توضيحية لمندوب الشركة الأمريكية بعض الأحوال الاقتصادية السيئة للبلاد، بينما يجلس المندوب بثقة واستعلاء، مستمعا للوزير التركى المتخاذل وهو يقول "قررنا كدولة العمل معكم".  فيرد "بالطبع تفضلوا.. لنكبر العنوان قليلا اضغط على لون الصندوق ليفتح". في إشارة لاستخفاف المندوب صغير الشأن بالحكومة التركية وصهر الرئيس. 

Qatalah