يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


"لا يدعي العفة من ماتت فيه الشهوة"، مقولة تنطبق على رجب إردوغان الذي لا يفوت فرصة إلا وتاجر فيها بهموم العرب والمسلمين على أمل تحقيق أطماعه التوسعية. 

إردوغان وقف في البرلمان عام 2017 قائلا: "القدس يا سيد ترامب هي خط أحمر بالنسبة للمسلمين"، في إشارة إلى قرار نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

النشطاء ذكروا إردوغان بزيارته لدولة الاحتلال، ولقائه مع رئيس الوزراء أرئيل شارون، وقوله الشهير: "أهلا وسهلا بكم في القدس، أهلا بكم في عاصمة الأمة اليهودية".

إردوغان وقف صامتا أمام الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة على المسجد الأقصى، وفي أواخر 2016 وقع وثيقة التطبيع الشاملة مع إسرائيل بعد أحداث سفينة المساعدات مرمرة.

Qatalah