يا رب يا متجلي، أهلك العثمانلي


أجريت مناظرة تلفزيونية، أول أمس الأحد، بين المرشحين على رئاسة بلدية إسطنبول، أكرم إمام أوغلو، مرشح حزب الشعب الجمهوري، وبن علي يلدريم، مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم.
المذيع إسماعيل كوتشوك كايا، الذي أدار المناظرة، وجه خطابه ليلدريم مشيرا إلى تقرير أعده ديوان مراقبة الحسابات، وورد فيه أن بلدية إسطنبول خسرت 753 مليون ليرة خلال الخمس سنوات الأخيرة، وأنها خصصت 308 ملايين ليرة للأوقاف خلال العام الماضي، متسائلا: ماذا ستفعل إذا أصبحت رئيسًا للبلدية؟.
يلدريم لجأ إلى إنكار الموقف بأكمله، ليدير السؤال إلى محدثه: هل رأيت تقرير ديوان مراقبة الحسابات يا سيد إسماعيل؟ لا يوجد رقم كهذا في تقرير الديوان. هذا كذب. أعلنت بلدية إسطنبول أن هذا كذب. وحينما ألحّ كوتشوك في السؤال مؤكدا أنه لم يصدر تكذيب قط، أصرّ يلدريم على موقفه، وقال: حدث، ولكن لم يتم الإعلان عنه بشكل كافٍ.
بينما إمام أوغلو قال "أحضرت التقرير الصادر من ديوان المحاسبة وإذا أراد السيد يلدريم يمكنني تقديمه له، وكل ما ذُكر موجود هنا في هذه الصفحات".

Qatalah